المجتمع

الشابة “ملاك الزبيدي” تفارق الحياة بعد عنفٍ أسري

فارقت الشابة العراقية المعنفة “ملاك حيدر الزبيدي”، السبت، الحياة في احدى مستشفيات النجف

وأكدت شقيقتها، في صفحتها الشخصية عبر فيسبوك، وفاة الأخيرة بعدما نالت الحروق 50% من جسدها بصراع طويل مع الألم لأيام متواصلة في العناية المشددة.

وكانت ملاك قد تعرضت إلى حالة من العنف الأسري المتواصل من قبل زوجها أدى الى شجار بينهما أنتهى بالحرق وفقاً لذويها.

وتحولت قضية الشابة المعنفة ملاك مؤخراً لقضية رأي عام في العراق بسبب إنتشار حالات العنف الأسري ضد النساء خاصة في فترة “الحجر الصحي” والذي حذرت الأمم المتحدة من تفاقم هذه الحالات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

‫17 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى