المجتمع

من هي ست اشواق ام القانونية؟

هذا السؤال محير بشكل كبير للكثير من الأشخاص الذين يفضلون متابعة هذه الشخصية من بداية ظهورها. وذلك بسبب الفضول الذي يحيط بهذه الشخصية من بداياتها،.

لقد أصبحت شخصية ست اشواق ام القانونية في فترة زمنية قصيرة من بين الأشهر في العراق وتخطى عدد متابعيها في غضون اشهر اكثر من مليون متابع عبر منصة التواصل الاجتماعي الفيس بوك ، مما أثار ضجة كبيرة حولها والكثير يبحثون لمعرفة من هي ست اشواق الحقيقية. .

حيث أنها تقوم بتقديم كل هذه المحتويات بشكل ساخر يمس الواقع بشكل كبير ، وايضا تتطرق لمواضيع تدعو الى التعايش السلمي ونبذ الطائفية ومحاكاة معاناة المواطنين ومحاولة ايجاد الحلول المناسبة للخروج من الازمات ، كما قامت ست اشواق ام القانونية مستغلة جمهورها الكبير بحملات انسانية عديدة لمساعدة مرضى السرطان والضمور العضلي والحالات المستعصية

ست اشواق ام القانونية هي شخصية خيالية تجسد دور الموظف العراقي ويومياته في العمل الوظيفي والمصاعب التي تواجه موظفين الدوائر وتلامس بعض قضايا الفساد بطريقة ساخرة تصل الى قلب المتابعين بصورة كبيرة حيث اصبح المتابع لهذه الشخصية ينتظر بشغف منشورات الست اشواق ام القانونية

ايضاً بسبب شهرتها الواسعة يحاول العديد من المخرجين وكتاب السيناريو التواصل مع كادر ست اشواق لغرض عمل مسلسل باسم الشخصية يعرض على التلفزيون ومواقع السوشل بيديا

العاملين على شخصية ست اشواق ام القانونية وصديقاتها في العمل ست ختام وسائق السيارة سعدي دلف من بداية ظهورهم على الفيس بوك والانستغرام. وهم يحافظون بكل شكل على السر الخاص بمن هم والذي يعتبر سبب كبير لجذب الكثير من المتابعين لهم.

من هي ست اشواق ام القانونية الحقيقية؟

الكثير من الأشخاص يتساءلون حول من هي ست اشواق ام القانونية الحقيقية، وبالرغم من أن هذا السر حاول القائمين على الصفحة من بداية ظهورها. وإلى الآن إخفائها وعدم التصريح به، حتى لا تفقد الشخصية رونقها وجاذبيتها لدى الكثير من الناس.

السر وراء شهرة ست اشواق ام القانونية الكثير ممن يبحثون حول من هي ست اشواق يكون هدفهم الحقيقي هو معرفة السر وراء هذا النجاح التي حققته هذه الشخصية. فما هي سواء مجرد موظفة كبيرة في السن تقدم محتوى ساخر لكن شهرتها تعتبر غريبة بالنسبة للكثير. ولكن السر وراء هذا النجاح الكبير التي حققته شخصية ست اشواق هو اختلاف الفكرة. حيث أن الجميع كان قد مل من رؤية الإعلامين بصورتهم المعتادة وتقديمهم للأخبار، فجأة فكرة تقديم هذه الأخبار من خلال صورة امرأة مرسومة كاركتر وبشكل ساخر أمر مغاير ومختلف. هذا بالطبع إلى جانب الفضول الكبير الذي يخيم حول من هي ست اشواق الحقيقية. كما أن طابع السخرية والإيحاءات التي تقوم ست اشواق بتقديمها سر أخر من أسرار النجاح، فلقد أحبها الجميع لهذه الأسباب.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

‫4 تعليقات

  1. An intriguing discussion is worth comment. There’s no doubt that that you should publish more on this subject, it may not be a taboo matter but typically people don’t speak about these subjects. To the next! Many thanks!!

  2. I’m extremely impressed with your writing skills as well as with the layout on your blog. Is this a paid theme or did you modify it yourself? Anyway keep up the excellent quality writing, it is rare to see a great blog like this one nowadays.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى